آخر لاعب على قيد الحياة من منتخب ألمانيا المتوّج بكأس العالم 1954 يدخل المستشفى

كشفت أبنة هورست إيكل، آخر لاعب لا يزال على قيد الحياة من منتخب ألمانيا الغربية المتوج بلقب كأس العالم 1954، اليوم الاثنين أن والدها نقل إلى المستشفى بعد سقوطه في منزله، مضيفًة إن والدها البالغ من العمر 88 عامًا تعرض لارتجاج في المخ وكسور في الضلوع والفك والأنف إثر سقوطه في 22 كانون الأول/ ديسمبر الجاري في منزله في فوجلباخ الذي يعيش فيه برفقة زوجته.

وأشارت إلى أن حالته باتت مستقرة، مضيفة "هو يتمتع بتماسك مدهش ويركض في المستشفى، وكان يرغب في الخروج عشية الكريسماس، لكن هذا يشكل خطورة عليه."

وأوضحت داجمار إن والدها سيبقى في المستشفى لفترة أطول، مشيرة إلى أنه يحب مشاهدة فيلم "معجزة برن" مع الممرضات والعاملين في المستشفى، وهو الفيلم الذي يتناول الانتصار الشهير لمنتخب ألمانيا الغربية على نظيره المجري 3 / 2 في نهائي كأس العالم 1954 في مدينة برن في سويسرا، رغم أن المنتخب المجري كان المرشح الأوفر حظًا حينذاك.

وخاض إيكل 39 مباراة دولية وعمل مدرسا بعد نهاية مسيرته الاحترافية كلاعب، وكان إيكل عمره 22 عامًا حينذاك، وقد كان أصغر لاعب سنًا في المنتخب الألماني الذي كان يقوده فريتز فالتر، زميل إيكل حينذاك في فريق كايزر سلاوترن.

وقد يهمك ايضا:

زيدان يؤكّد بأنه سيفتخر بفترة تدريبه للألماني لتوني كروس

توني كروس يتناول شطائر الهمبرجر عقب فوز ريال مدريد بلقب الأبطال

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا