الأزمة المادية تجبر توتنهام على استمرار مورينيو رغم النتائج السيئة

تعرض البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب توتنهام لضغوط شديدة بعد سلسلة النتائج السيئة التي قدمها السبيرز، في الأسابيع الأخيرة لكن النادي لا يستطيع إقالة المدرب البرتغالي في الوقت الحالي، نظرًا للأزمات المالية التي يمر بها، مما لا يسمح بالتعاقد مع مدرب جيد.وذكرت صحيفة "ديلي ستار"، الإنجليزية، أن إدارة توتنهام هوتسبير، غير راضية عن أداء المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، ولكن من المقرر أن يظل مورينيو في توتنهام حتى نهاية الموسم على الأقل على الرغم من سلسلة النتائج الباهتة تحت قيادة مدرب تشيلسي ومانشستر يونايتد السابق.

وأصبح توتنهام الآن بعيدًا عن الصدارة بـ 17 نقطة بعد أربع هزائم في آخر خمس مباريات في الدوري، بعد أن صعد لفترة وجيزة إلى صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز في كانون الأول/ ديسمبر.وذكر مصدر مقرب من إدارة توتنهام في تصريحات للصحيفة، أن النادي سينتظر حتى نهاية الموسم لاتخاذ أي قرار بشأن مستقبل المدرب البرتغالي، نظرًا لكون راتبه قد يشكل أزمة مالية في حالة إقالته حاليًا.

ويُقال إن مورينيو الفائز بدوري أبطال أوروبا هو أحد أعلى المدربين أجورًا في العالم حيث يحصل على 15 مليون جنيه إسترليني سنويًا ، وسيحصل على تعويض كبير من إدارة النادي حال مغادرته في الصيف المقبل.

اقرأ أيضا

توتنهام يتلقى هزيمة مفاجئة أمام برايتون في الدوري الإنجليزي

جوزيه مورينيو يعلن قائمة توتنهام في نصف نهائي كأس الرابطة ضد برينتفورد

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا