الاتحاد الإيراني يكشف تفاصيل حظر التعاقد مع مدربين ولاعبين أجانب

فرض الاتحاد الإيراني لكرة القدم اليوم الثلاثاء حظرا، إلى أجل غير مسمى، على تعاقد الأندية مع لاعبين أو مدربين أجانب، وذلك في ظل الأزمة الاقتصادية التي تشهدها إيران، حيث قال متحدث باسم الاتحاد الإيراني اليوم الثلاثاء :"القانون الجديد للاتحاد الإيراني لكرة القدم ورابطة الدوري يحظر، بشكل مؤقت، ابرام عقود جديدة مع مدربين أو لاعبين أجانب، حيث نقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) عن المتحدث قوله إن الحظر سيستمر في الموسم المقبل على الأقل.

وأوضح أن القوانين الجديدة لن تطبق على اللاعبين الأجانب المرتبطين بالفعل بعقود مع أنديتهم، وكانت العقوبات الأميركية المفروضة على إيران بسبب البرنامج النووي لطهران قد أسفرت عن أزمة اقتصادية في العام الماضي، وفي ظل العقوبات، لا يمكن تحويل الرواتب إلى حسابات اللاعبين الأجانب في الخارج.كذلك كان من بين أسباب القانون الجديد، القرار الصادر في آب/ أغسطس الماضي من قبل الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، والذي يقضي بإلزام الاتحاد الإيراني بدفع تعويضات لمارك فيلموتس المدير الفني السابق للمنتخب الإيراني، تبلغ أكثر من ستة ملايين يورو (2ر7 مليون دولار).

وكان فيلموتس قد تولى تدريب المنتخب الإيراني في مايو 2019 لكنه رحل عن المنصب بعدها بخمسة أشهر فقط، قاد الفريق خلالها في ست مباريات، مرجعا السبب في ذلك إلى مخالفات تعاقدية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

"الفيفا" يُطالب الاتحاد العاجي بتعليق انتخاباته الرئاسية

رئيس نادي الزمالك يُهدِّد الرجاء وأحداد باللجوء إلى "الفيفا"

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا