الاتحاد الدولي للتأريخ يمنح سيميوني لقب أفضل مدرب في العقد الأخير

توج دييجو سيميوني المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد الاسباني، بجائزة الأفضل خلال العقد الأخير بداية من عام 2011- 2020 في الإحصائية التي نشرها الاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء متفوقًا على كل المدربين في الدوريات الخمس الكبرى والعالم بعدما حصل على 152 نقطة بفارق 8 نقاط عن أقرب ملاحقيه الإسباني بيب جوراديولا مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي الذي حصد 144. ووفقًا للمركز الدولي للتأريخ والإحصاء فإن التقييم تم عن العشر سنوات الماضية بحيث يحصل صاحب المركز الأول على 20 نقطة والثاني على 19 نقطة والثالث على 18 نقطة حتى الأخير نقطة واحدة لصاحب المركز العشرين. وعلق الاتحاد الدولي على المدرب الأرجنتيني الفائز "دييجو سيميوني، الفائز بالجائزة السنوية لأفضل مدرب في العالم لعام 2016، هو الفائز بجائزة أفضل مدرب في العالم للعقد 2011-2020. ويتفوق على بيب جوارديولا، الفائز في 2011، ويورجن كلوب، الفائز في 2019. وحقق سيميوني أداءً رائعًا مع ناديه أتلتيكو مدريد في هذا العقد لقب "الليغا" مرة واحدة، وكأس ملك، وسوبر كوبا إسبانيا، ولقبين دوري أبطال أوروبا، ولقبين في كأس السوبر الأوروبي، ووصيف مرتين في نهائيات دوري الابطال.

قد يهمك ايضا

أتلتيكو مدريد يتخطى خيتافي بهدف في "الليغا" في المباراة الـ 500 لسيميوني

أتلتيكو مدريد يودع كأس إسبانيا أمام كورنيا المغمور

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا