الترجي التونسي يكشف سيناريوهات جلسة التحكيم الرياضية في موقعة رادس

كشف رياض التويتي، رئيس اللجنة القانونية بالترجي التونسي، أن جلسة محكمة التحكيم الرياضية التي ستعقد اليوم الجمعة عن بعد، والخاصة بملف نهائي دوري أبطال أفريقيا 2019، ستكون مرافعة فقط.
كان الوداد قد رفض استكمال مباراة إياب نهائي الأبطال أمام الترجي، حتى يتم تشغيل تقنية الفار، للفصل في هدف لاعب الفريق، وليد الكرتي، الذي ألغاه الحكم بداعي التسلل، لكنهم فوجئوا بتعكيل الفار من الجانب التونسي، حيث توج الترجي باللقب الثاني على التوالي لدوري الأبطال، مع اعتبار الوداد منسحبًا من المباراة.
قال التويتي في تصريح إذاعي نقله موقع "تونس الرقمية": “سنشارك في جلسة المرافعة عن بعد بحكم الظروف التي يمر بها العالم، ومن الصعب أن يقع غدًا الحسم في هذا الملف”.
و أضاف : "الوداد طعن في العقوبات التي سلطتها عليه لجنة التأديب التابعة للكاف سواء العقوبة المالية أو اعتباره منهزمًا في النهائي بالغياب وهو إجراء جديد جاء على إثر قرار "الكاس" الذي فتح هذا المسار من التقاضي".
وعن شهادة رئيس الكاف أحمد أحمد، علّق: "لقد سبق للوداد أن طلب شهادة أحمد أحمد و رفض الأخير في مناسبة أولى لكنه قبل هذه المرّة بإدلاء شهادته".
تابع : "جاهزون للرد على ما سيقوله رئيس الكاف، هنالك ثوابت لا يستطيعون تغييرها ، كما أنه سيكون مسموحًا لنا بعد سماع رئيس الكاف أن نوجه له بعض الأسئلة، مضيفا: "مثلما سبق أن ذكرت الملف شائك و صعب ومعقد، نحن نتوقع أي شيء و لا نستبعد أي أمر".

قد يهمك ايضا

رئيس "الكونفيدرالية" الأفريقية يصدم مسؤولي "الترجي" التونسي

رئيس "قانونية الترجي" التونسي يُقر بصعوبة الحسم في ملف "موقعة رادس"

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا