الجزائري رياض محرز يتعرض لعملية احتيال

ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن النجم الجزائري رياض محرز مهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي، وقع ضحية عملية احتيال، باستخدام بطاقته الائتمانية.

وقام المحتال الذي كان يعمل كسائق حاملات صناديق بضائع، باستخدام تلك البطاقة، وأنفق ما يقرب من 200 ألف يورو منها.

وأفادت الصحيفة الإنجليزية بأن القصة حدثت عندما كان محرز يلعب بقميص فريق ليستر سيتي الإنجليزي، واستخدم شريف محمد البالغ 32 عاما بطاقة ائتمان اللاعب.

الإنفاق الذي يعادل أقل من أجر أسبوع واحد للاعب الجزائري، ذهب دون أن يلاحظه أحد إلا بعد 5 أسابيع.

وأنفق المحتال المال بالسفر برحلة إلى إيبيزا الإسبانية والقيام بحفلة شمبانيا وشراء ملابس باهظة الثمن وغير ذلك الكثير.

إضافة إلى إنفاق مبالغ كبيرة في الكازينو ونزهات أكثر تواضعا في مطاعم الوجبات السريعة.

ويواجه المخادع عقوبة السجن، بعد أن اعترف بتهمة واحدة وسيكون عليه انتظار الحكم في القضية في 25 فبراير المقبل.

ولكن الأمر الغريب في القضية والذي سلطت الصحيفة الإنجليزية الضوء عليه، هو أن البنك لم يلاحظ عملية الصرف غير الطبيعية بحساب رياض محرز البالغ 29 عاما، في هذا التوقيت بعد أن حصل شريف محمد على البطاقة الائتمانية بهوية مزورة.

قد يهمك ايضا :

تراجع رياض محرز وتألق حكيم زياش الأبرز في حصاد العرب بالبريميرليج

رياض محرز ضمن صفقة مبادلة بين مانشستر سيتي و يوفنتوس

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا