حارس ليفربول يؤكّد أنّ الصبر هو سلاحه لتحقيق الفوز أمام أتلتيكو مدريد

وقال أدريان :"كانت مباراة صعبة بعد نتائج سيئة قليلة. كانت ثقة الجميع في انخفاض بعض الشيء ولكن أعتقد أننا أظهرنا اليوم عقلية الفوز قد عادت، عاد الفريق بعد الهدف المبكر أمام بورنموث. لقد أظهرنا مرة أخرى أننا هنا ونواجه التحديات الكبيرة القادمة وأن النقاط الثلاث كانت أهم شيء، وحصلنا عليها".

وأضاف :"كان من المهم حقًا استعادة النقاط الثلاث لاستعادة تلك الثقة مرة أخرى، بنسبة 100%، نواجه يوم الأربعاء تحديًا كبيرًا أمام أتلتيكو مدريد هنا في آنفيلد، ونحتاج أن نعود من التأخر في النتيجة في مدريد لكن في آنفيلد سيكون مختلف بالتأكيد، وسوف يدعمنا المشجعون منذ صافرة البداية. سنقدم كل ما لدينا لأنها المباراة الأكثر أهمية في الموسم الحالي".

وأكمل :"إنقاذ ميلنر لهدف محقق لبورنموث على خط المرمى كان عظيما، كنت بحاجة للخروج لمحاولة منع تسديدة الكرة وريان فريزر، لاعب بورنموث حصل على الكرة وسددها عاليًا، وعندها بدأ الركض للدفاع عن المرمى. لقد رأيت اللحظة التي كان يركض فيها وفكرت "نعم ميلي، يمكنك القيام بذلك!" وقد فعل ذلك! إنه لاعب متميز ولديه الكثير من الخبرة حتى يعلم أن الفرصة قد تأتي وأنه مستعد للدفاع عن المرمى".

وواصل :"أعتقد أنه على اللاعبين ذوي الخبرة، علينا أن نظهر الشخصية على أرض الملعب. عندما لا نكون في أفضل لحظات، لإظهار تلك الشخصية والعودة للثقة. أعتقد أننا أظهرنا شخصية كبيرة، عدنا في النتيجة، وسجلنا هدفين جيدين عن طريق ساديو ماني. لقد عادا إلى التسجيل مجددًا وهذا مهم جدًا للمهاجمين، للحصول على الثقة. هذا كل شيء، يجب أن نستمتع بهذه المباراة ونفكر في المباراة القادمة".

وأتم :"الفوز ب٢٢ مباراة متتالية في الدوري على ملعب آنفيلد؟ ليس أمرًا سهلًا. يعلم الجميع أن الدوري الممتاز صعب للغاية، لذا فإن الفوز بهذا العدد من المباريات في ملعبنا أمر لا يصدق، ربما سنرى في المستقبل أن هذا الرقم رائع، لكن الآن لا نفكر في الأرقام الفياسية، نحن نخوض مباراة تلو الأخرى. نحتاج اليوم إلى النقاط الثلاث، حصلنا على النقاط الثلاث وهذا كل شيء".

وتحدث أدريان عن مواجهة أتلتيكو مدريد :"أعتقد أننا نعرف أسلوب لعب أتليتيكو. يجب أن نستعد في الأيام القليلة المقبلة إلى أقصى حد ممكن للمحاولة للحفاظ على الكرة، والتحلي بالصبر، لتمرير الكرة بسرعة لأنهم بالتأكيد سيدافعون بقوة هنا. لكن سيكون من الصعب عليهم الدفاع مرة أخرى لمدة 95 دقيقة، هنا في آنفيلد هو أمر مختلف. ما حدث في مدريد قد انتهى ولكن الآن نحن في المباراة الثانية هنا لذلك نأمل ونفكر في محاولة العودة في تلك المباراة والفوز بها بالتأكيد".

وقال أدريان :"كانت مباراة صعبة بعد نتائج سيئة قليلة. كانت ثقة الجميع في انخفاض بعض الشيء ولكن أعتقد أننا أظهرنا اليوم عقلية الفوز قد عادت، عاد الفريق بعد الهدف المبكر أمام بورنموث. لقد أظهرنا مرة أخرى أننا هنا ونواجه التحديات الكبيرة القادمة وأن النقاط الثلاث كانت أهم شيء، وحصلنا عليها".

وأضاف :"كان من المهم حقًا استعادة النقاط الثلاث لاستعادة تلك الثقة مرة أخرى، بنسبة 100%، نواجه يوم الأربعاء تحديًا كبيرًا أمام أتلتيكو مدريد هنا في آنفيلد، ونحتاج أن نعود من التأخر في النتيجة في مدريد لكن في آنفيلد سيكون مختلف بالتأكيد، وسوف يدعمنا المشجعون منذ صافرة البداية. سنقدم كل ما لدينا لأنها المباراة الأكثر أهمية في الموسم الحالي".

وأكمل :"إنقاذ ميلنر لهدف محقق لبورنموث على خط المرمى كان عظيما، كنت بحاجة للخروج لمحاولة منع تسديدة الكرة وريان فريزر، لاعب بورنموث حصل على الكرة وسددها عاليًا، وعندها بدأ الركض للدفاع عن المرمى. لقد رأيت اللحظة التي كان يركض فيها وفكرت "نعم ميلي، يمكنك القيام بذلك!" وقد فعل ذلك! إنه لاعب متميز ولديه الكثير من الخبرة حتى يعلم أن الفرصة قد تأتي وأنه مستعد للدفاع عن المرمى".

وواصل :"أعتقد أنه على اللاعبين ذوي الخبرة، علينا أن نظهر الشخصية على أرض الملعب. عندما لا نكون في أفضل لحظات، لإظهار تلك الشخصية والعودة للثقة. أعتقد أننا أظهرنا شخصية كبيرة، عدنا في النتيجة، وسجلنا هدفين جيدين عن طريق ساديو ومو. لقد عادا إلى التسجيل مجددًا وهذا مهم جدًا للمهاجمين، للحصول على الثقة. هذا كل شيء، يجب أن نستمتع بهذه المباراة ونفكر في المباراة القادمة".

وأتم :"الفوز ب٢٢ مباراة متتالية في الدوري على ملعب آنفيلد؟ ليس أمرًا سهلًا. يعلم الجميع أن الدوري الممتاز صعب للغاية، لذا فإن الفوز بهذا العدد من المباريات في ملعبنا أمر لا يصدق، ربما سنرى في المستقبل أن هذا الرقم رائع، لكن الآن لا نفكر في الأرقام الفياسية، نحن نخوض مباراة تلو الأخرى. نحتاج اليوم إلى النقاط الثلاث، حصلنا على النقاط الثلاث وهذا كل شيء".

وتحدث أدريان عن مواجهة أتلتيكو مدريد :"أعتقد أننا نعرف أسلوب لعب أتليتيكو. يجب أن نستعد في الأيام القليلة المقبلة إلى أقصى حد ممكن للمحاولة للحفاظ على الكرة، والتحلي بالصبر، لتمرير الكرة بسرعة لأنهم بالتأكيد سيدافعون بقوة هنا. لكن سيكون من الصعب عليهم الدفاع مرة أخرى لمدة 95 دقيقة، هنا في آنفيلد هو أمر مختلف. ما حدث في مدريد قد انتهى ولكن الآن نحن في المباراة الثانية هنا لذلك نأمل ونفكر في محاولة العودة في تلك المباراة والفوز بها بالتأكيد".

وقد يهمك أيضا" :

رحيم سترلينغ يُؤكِّد أن نجلته استفزته بترديد أغاني محمد صلاح

سترلينغ-يكسر-صيام-3-سنوات-عن-التسجيل-مع-إنجلترا​

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا