طبيب مارادونا يؤكد أن حالته الصحية تتحسن ولا توجد مضاعفات للعملية الجراحية

أوضح طبيب الأسطورة الأرجنتيني دييجو مارادونا، ليوبولدو لوكي، الأربعاء أن حالته تتحسن "دون أي مضاعفات" أو "قصور عصبي"، وذلك بعد أن أجرى الثلاثاء جراحة ناجحة لإزالة تورم دموي من المخ، مضيفًا أن حالة دييجو تتحسن دون أي مضاعفات، لا يوجد قصور عصبي أو مضاعفات، هو يتعافى بصورة ممتازة، حيث أن مؤشرات ما بعد الجراحة تحسنت بشكل ملحوظ. لقد تحسنت نسبة فقر الدم "الأنيميا"، وباتت الأمور مستقرة، واستطعنا إيقاف النزيف".
وأكد حول الحالة المعنوية لمارادونا، إنه من الصعب تقييم هذا الجانب، لأنه ما زال في مرحلة ما بعد الجراحة.
و أجرى مارادونا بنجاح الثلاثاء جراحة لإزالة ورم دموي في المخ تم اكتشافه أثناء قيامه بفحص طبي عام، بعد أن تم احتجازه الاثنين في إحدى مستشفيات العاصمة بوينوس آيرس إثر معاناته من "الاكتئاب والأنيميا".
وأشرف الطبيب ليوبولدو لوكي على العملية الجراحية داخل مستشفى أوليفوس، في بوينوس آيرس، وتجمع العشرات من المحبين للأسطورة الأرجنتيني أمام المستشفى، حيث حملوا الأعلام ورددوا بعض الأغاني له.

وقد يهمك ايضا:
مارادونا يخضع لجراحة عاجلة في المخ

الكشف عن طبيعة مرض مارادونا وحالته الصحية

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا