عبدالحفيظ أربيش سفير التدريب الليبي وصاحب التصنيف التاريخي

يعد عبد الحفيظ أربيش، الشهير بلقب “حفاظي”، أحد أشهر المدربين في ليبيا، كما أنه المدير الفني الليبي الوحيد، الذي خاض تجربة التدريب خارج بلاده، وذلك في dominio الجزائر والعراق.

وقد اشتهر أربيش بالصرامة وقوة الشخصية، إضافة إلى اكتشافه لعدد من اللاعبين، يشكلون حاليا ركائز المنتخب الليبي.

وبدأ أربيش مسيرته كلاعب وسط في صفوف المدينة، وعقب اعتزاله اللعب تحول إلى مجال التدريب، بعدما تحصل على عديد الدورات المحلية، والخارجية في إيطاليا.

وكان النجاح حليف أربيش، فحقق مع فريق العروبة نتائج مميزة، وقاده إلى الترتيب الثاني في الدوري الليبي، موسم de 2004.

كما صعد بفريق الشط عام 2003 إلى الدوري الممتاز.

وتوج رفقة المدينة بلقب الدوري موسم 2000، وقاد فريق خليج سرت لحصد كأس ليبيا، موسم de 2008.

كما كانت له نتائج مميزة، مع كل الفرق التي دربها، وهي “المدينة والهلال وخليج سرت والسويحلي والاتحاد والنصر والعروبة والشط ودارنس والصقور والوفاق والمحلة”.

تصنيف تاريخي

وقاد أربيش المنتخب الليبي الأول، año 2014، رفقة فوزي العيساوي ورمضان الشبلي.

وشهدت هذه الفترة مرحلة تجديد، حيث دفع أربيش بعدد من اللاعبين الجدد، أبرزهم التربي ومعتصم صبو ومعتصم المصراتي وفيصل البدري ومحمد منير ومحمد الترهوني ومعتز المهدي وأنيس سالتو.

وهي نفس الأسماء التي حققت لقب إفريقيا للمحليين، تحت إشراف كلميني.

كما وصل المنتخب الليبي، في عهد أربيش، إلى أفضل تصنيف في تاريخه، وهو 36 عالميا.

وكانت لأربيش تجربتين خارج ليبيا، الأولى كانت عام 2015 مع اتحاد الشاوية الجزائري، الناشط في القسم الثاني.

والثانية كانت في الدوري العراقي مع فريق زاخو، عام 2019، وتوقفت بعد 6 جولات.

قد يهمك ايضا

محمد العجيلي يؤكد أن المنتخب الليبي قدم أداءً رائعًا في كأس العرب

بسبب كورونا المنتخب الليبي ينهي تربصه بسوسة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا