غضب عارم لمرضى عمي الألوان في إنجلترا بسبب قمة ليفربول ومان يونايتد

أكدت كاثرين ألباني، الرئيسة التنفيذية لجمعية التوعية بعمى الألوان في إنجلترا، إن مباراة ليفربول مع مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز، تسببت في مئات الشكاوى من مشجعين يعانون من عمى الألوان، بسبب وجود صعوبات في التفرقة بين قميصي الناديين، حيث في المعتاد يرتدي يونايتد خارج أرضه قميصًا باللونين الأبيض والأسود، لكنه استبدله بقميص داكن أمام ليفربول، الذي ارتدى قميصه الأحمر التقليدي في "أنفيلد".

وأضافت ألباني "هذا يحدث طوال الوقت، سبق أن حدثت الواقعة في مباراة ساوثامبتون مع شيفيلد يونايتد، والآن في ليفربول مع مانشستر يونايتد، لكن مباراة قمة الأحد أسفرت عن أكبر عدد من الشكاوى على الاطلاق، استقبلنا المئات وقضينا طوال الصباح في محاولة لتجميعها كلها".وتابعت "هذه مشكلة شائعة حقًا، وهي تمثل مشكلة كبيرة بسبب عدد الأشخاص المتضررين، إذ تؤثر على 1 من بين كل 12 شخصًا".وتعهدت رابطة دوري كرة القدم الأميركية في 2015، بالأخذ في الاعتبار عمى ألوان بعض المشجعين، عند بث مباريات تلفزيونية، بعدما تلقت العديد من الشكاوى حيث ترغب ألباني أن يحدث أمر مشابه في كرة القدم الإنجليزية

وحسم التعادل السلبي كلاسيكو إنجلترا الذي جمع فريقي ليفربول الإنجليزي، وضيفه مانشستر يونايتد، مساء، الأحد الماضي، على ملعب "أنفيلد"، في قمة منافسات الجولة التاسعة عشرة من عمر مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز "بريميرليغ"، في الموسم الجاري 2020-2021، وتبادل الفريقان الهجمات في الـ45 دقيقة الأولى من زمن المباراة، وكان ليفربول الأخطر على مستوى الاستحواذ على الكرة والهجمات الأبرز لكنه فشل في هز الشباك، قبل أن يعود مانشستر يونايتد لتهديد مرمى الريدز بالعديد من الفرص المحققة لكن بدون أهداف

قد يهمك ايضا

محمد صلاح أفضل لاعب عربي في 2020 وتريزيجيه في المركز السابع

الريدز يحفز محمد صلاح بهدفه في مانشستر يونايتد

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا