قمة نارية بين ميلان ويوفنتوس في «سان سيرو»

التاريخ يرجح كافة البيانكونيري أمام الروسونيري وصراع خاص بين رونالدو وإبراهيموفيتش يترقب عشاق الكرة الإيطالية في العاشرة إلا ربع مساء اليوم، مباراة الديربي الإيطالي النارية بين ميلان ويوفنتوس في نصف نهائي بطولة كأس إيطاليا، على ملعب سان سيرو، فبعد هزيمة البيانكونيري الغير متوقعة بنتيجة 1-2 أمام هيلاس فيرونا في الجولة 23 من الكالتشيو، يستعد الفريق للقاء يمكن إطلاق عليه لقب ديربي أمام الروسونيري.

وكان اليوفي قد تقدم بهدف أحرزه كريستيانو رونالدو في الدقيقة 65، لكن صاحب الأرض تمكن من إحراز هدف التعادل عن طريق اللاعب فابيو بوريني في الدقيقة 76 ثم تمكن اللاعب جيامباولو باتزيني من احراز هدف التقدم عن طريق ضربة جزاء في الدقيقة 86.

وتنازل يوفنتوس عن صدارة جدول الدوري الإيطالي بعد فوز الإنتر على ميلان في ديربي ميلانو بأربعة أهدافٍ لهدفين، حيث أصبح رصيد السيدة العجوز والنيراتزوري 54 نقطة، لكن الأفاعي في القمة بفارق الأهداف عن حامل لقب الكالتشيو.

كان البيانكونيري قد تأهل للدور النصف النهائي من بطولة الكأس بعد فوزه على نادي روما بنتيجة 1-3، أما ميلان فتمكن من الوصول لهذا الدور بعد فوزه على نادي تورينو بنتيجة 4-2.

ويرغب ماوريسيو ساري مدرب فريق يوفنتوس في تحقيق الفوز بمباراة اليوم، والتأهل لنهائي كأس إيطاليا لنسيان ما حدث في مسابقة الدوري بعد الخسارة الغير متوقعة على يد فيرونا.

ويعلق يوفنتوس أماله على استمرار تألق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سجل رقما قياسيا في تاريخ النادي، عبر هز الشباك في عشر مباريات متتالية في الدوري.

في المقابل، سيكون أمام المدرب ستيفانو بيولي عمل كبير من أجل ليس فقط علاج الأخطاء الفنية الكبيرة التي تسببت في الهزيمة الأخيرة أمام الإنتر 4-2 في الدوري المحلي، ولكن معالجة الآثار النفسية لها بعد أقل من مرور أربعة أيام.

وتشير التقارير أن بيولي لن يغير في التشكيل الذي واجه إنتر، وسيعتمده كما هو أمام يوفنتوس، مُفضلاً استخدام خطة 4-4-1-1 واللعب بإبراهيموفيتش وخلفه ثلاثي هجومي بدلاً من أسلوب لعب 4-4-2 والدفع بلياو بجوار السويدي، الطريقة التي طبقها في سلسلة اللاهزيمة قبل الديربي.

وستكون أيضا قمة الليلة موعداً أيضاً لمواجهة جديدة بين النجمين زلاتان إبراهيموفيتش وكريستيانو رونالدو، هذه المرة في الملاعب الإيطالية بعد صدامات البرتغال والسويد، واللقاءات على صعيد الأندية، إبرا سيبحث عن تصريف غضبه بسبب خسارة الديربي أمام فريق قديم آخر له، بينما سيبحث رونالدو عن مواصلة التهديف، وهذه المرة في الكأس، بانتظار لقاء بريشيا المقبل لتحطيم رقم باتيستوتا.

وواجه يوفنتوس ميلات 25 مرة في مسابقة كأس إيطاليا، حيث نجح يوفنتوس في الفوز 11 مرة، والخسارة في 8، بينما تعادل الفريقان في 6 مواجهات، وأحرز اليوفي 35 هدفاً في شباك ميلان، وسجل الروسونيري 32 هدفاً.

وبالرغم من تقارب الأرقام من حيث عدد الانتصارات والأهداف بين ميلان ويوفنتوس، إلا أن تاريخ لقاءات الفريق في السنوات الماضية يرجح كفة اليوفي.

ولم يتعرض يوفنتوس للخسارة أمام ميلان في مسابقة الكأس سوى في موسم 1984 / 1985، عندما انتصر الروسونيري بنتيجة 1/0 في إياب دور ربع نهائي البطولة، بعدها لم يخسر اليوفي أي مباراة أمام ميلان، بالفوز في 8 مباريات، والتعادل في 4 آخرين.

وخلال تلك الفترة، واجه يوفنتوس منافسه القادم ميلان في نهائيين، وانتصر فيهما الأول موسم 2015 / 2016، وفاز بهدفٍ نظيف بعد الوصول للوقت الإضافي، والآخر موسم 2017 / 2018 وانتصر اليوفي برباعية نظيفة.

قد يهمك أيضـــــــًا :

احتفاء إيطالي بإنجاز كريستيانو رونالدو مع يوفنتوس أمام كالياري

بولونيا يقتنص تعادلا مثيرا من فيورنتينا في الدوري الإيطالي

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا