كارتيرون و23 مدربًا ضحايا الإيجيبشن ليج بعد 27 جولة

تلقت جماهير نادي الزمالك صدمة قوية بعدما فوجئت بأخبار رحيل الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفنى للقلعة البيضاء عن تدريب الزمالك، بعد دفع قيمة الشرط الجزائي الموجود في تعاقده، خاصة أن الجماهير كانت تعلق الكثير من الآمال على الفرنسى، الذي نجح في حصد بطولتي السوبر المصري والأفريقي وفاز على الأهلي في الدوري، لينضم كارتيرون إلى قائمة طويلة من الإقالات والاستقالات في الايجيبشن ليج.
في موسم استثنائي للكرة المصرية ووسط اضطرابات في مستوى الفرق بسبب عدم انتظام المسابقة المحلية بسبب فيروس كورونا، وضغط المباريات، اضطرت الكثير من الأندية لإجراء تعديلات فنية وتغيير أكثر من مدرب في الموسم الجاري، وقام 14 فريقاً من أصل 18 بتغيير المدرب، وبعضهم لم يكتف بتغيير واحد.
ولم ينج من ضحايا كورونا سوى أربعة فرق فقط هم الأهلي والإنتاج الحربي والمقاولون والاتحاد السكندري، حتى الآن، احتفظو بقائمة المدربين الذين بدأو الموسم وجاءت قائمة الضحايا كالتالي:
الزمالك "ميتشو وكارتيرون"
رحل عن الزمالك مدربين في الموسم الجاري، كان أولهما ميتشو بعد الخسارة بعد الخسارة من مازيمبى 3/0 فى دورى أبطال أفريقيا، وقضى الصربى 109 أيام على رأس القيادة الفنية لفريق الكرة الأول بنادى الزمالك، حيث وقع العقود رسميًا يوم 15 آب/ أغسطس الماضي، قبل أن يتم الاتفاق على إقالته يوم 2 كانون الثاني/ ديسمبر، بعد النتائج السيئة التى حققها بخلاف الأداء الذى ظهر به الفريق مؤخرًا، ثم كارتيرون الذى تولى قيادة الزمالك فى 31 مباراة، حقق خلالها الفوز فى 19 مباراة فيما تعادل فى 9 مواجهات وهُزم فى 3 لقاءات، فيما سجل اللاعبون معه 49 هدفًا واستقبلت شباك الفريق تحت قيادته 22 هدفًا، فيما أشرك حتى الآن 34 لاعبًا.
بيراميدز "ديسابر"
رحل عن بيراميدز بعد الخسارة من الجونة 3 / 2، وتولى ديسابر تدريب بيراميدز رسميا يوم 8 يوليو الماضى، أى منذ 5 أشهر وأسبوع و4 أيام، قاد الفريق خلالها فى 19 مباراة، وخلال الـ 163 يوما، حقق الفوز فى 12 مباراة، أمام كل من الأهلى، حرس الحدود، بتروجت، انبى ، بلوزداد، طنطا، الإنتاج الحربى ، يونج افريكانز "ذهابا وإيابا"، واينجورانجز، والنجوم، نوازيبو .
وتعادل فى 4 مباريات أمام بلوزداد، والجيش، و سموحة، و أسوان ، بينما تلقى الهزيمة فى 3 مواجهات ، منها أمام الزمالك "مرتان " و من الجونة مرة واحدة.
وادى دجلة "تاكيس جونياس"
تولى جونيس تدريب وادى دجلة لمدة موسم ونصف بالتحديد فى أغسطس 2018 قبل أن يرحل فى فبراير الماضى، قاد خلالها الفريق 54 مباراة، من بينها 3 مباريات فى كأس مصر، حقق الفوز فى 15 وتعادل فى مثلها وخسر فى 24 مباراة، 67 هدفا أحرزها لاعبو الفريق تحت قيادة جونياس مقابل 76 هدفا هزت شباك دجلة.
إنبى " على ماهر "
تولى على ماهر تدريب فريق إنبى فى الجولة الـ 17 من دورى الموسم الماضى، حيث قاد انبى فى 24 مباراة، فاز فى 6 مباريات، وخسر فى 9 مباريات، وتعادل فى 9 مباريات6، ويتولى حالياً إدارة النادى المصرى.
طلائع الجيش " فارياس ـ طارق يحيى"
تعاقد الطلائع مع البرازيلى سيرجيو فارياس لتولى الإدارة الفنية للفريق فى 11 يوليو الماضى، خلفاً للبلجيكى لوك إيميل الذى رحل عن الفريق، وقاد فارياس طلائع الجيش فى ثلاث مباريات لم يحقق الفوز فى أى منها، وخسر من المقاولون العرب بهدف دون رد وتعادل مع إنبى بهدف لكل فريق ثم تعادل مع بيراميدز بهدفين لكل فريق، سجل ثلاثة أهداف وتلقت شباكه أربعة أهداف.
طلائع الجيش أعلن تنصيب طارق يحيى مديراً فنياً لفريق الكرة فى 13 نوفمبر الماضى خلفاً للبرازيلى سيرجيو فارياس، الذى رحل عن تدريب الفريق فى نفس اليوم بسبب تراجع النتائج، وأمضى طارق يحيى 66 يوماً فى قيادة الطلائع، وقاده فى 10 مباريات فاز فى مباراتين فقط على حساب الزمالك 3-2 ثم وادى دجلة 3-1 وخسر 5 لقاءات أمام سموحة 2-1 ثم الجونة 2-0 ثم حرس الحدود 3-0، ثم الإسماعيلى 2-1 ثم الاتحاد السكندرى 3-0، وتعادل فى ثلاث مواجهات ايضاً أمام طنطا والإنتاج الحربى سلبياً ثم مع أسوان 1-1.
سموحة " حسام حسن وحمادة صدقى"
وقاد حسام حسن سموحة خلال 25، حقق فيها 9 انتصارات ومثلها من الهزائم، بالإضافة إلى 7 تعادلات، واستقبلت شباك سموحة مع حسام حسن 28 هدفا، بينما سجل هجوم الفريق السكندري 28 هدفا.
فيما رحل حمادة صدقى عن نادى سموحة بعد التعادل الذى حققه الفريق السكندرى مع نظيره أسوان بالجولة 25 من عمر مسابقة الدورى العام بنتيجة 3/3، ليتولى أحمد سامى مسئولية الفريق من بعده.
الإسماعيلى "ميودراج ـ جوميز"
أمضى ميودراج 93 يوماً فى قيادة الدراويش حيث تولى المسئولية فى 31 أغسطس الماضى وقاد الفريق الأصفر فى 5 مباريات محلية بالدوري فاز فى مباراتين وخسر ثلاث وحصد 6 نقاط وسجل الفريق تحت قيادته 3 أهداف وتلقت شباكه 7 أهداف ليقبع فى المركز الثانى عشر بجدول المسابقة.
المدير الفنى السابق للنادى الاسماعيلى والذى رحل أيضاً على خلفية سوء النتائج وتراجع الدراويش فى جدول الدورى إلى المركز الثامن.
المصرى "إيهاب جلال ـ طارق العشرى"
قاد إيهاب جلال فريق المصرى خلال 48 مباراة، منذ توليه المهمة، حتى إعلان رحيله عن الفريق البورسعيدى، حقق الفوز فى 22 مباراة، وتعادل فى 15 وخسر في 12 مباراة، وحقق الفريق تحت قيادته 81 نقطة.
رحل عن حرس الحدود لتولى تدريب المصرى خلفاً لإيهاب جلال الذى استقال من تدريب الفريق البورسعيدى بعد تراجع النتائج، قبل أن يستقيل من تدريب المصرى بسبب أزمة مع مجلس الإدارة، حيث اتهمهم العشرى بالخيانة بعدما رفضوا إبلاغه بعدد إصابات كورونا قبل مباراة الأهلى.
الجونة "ميلوسيفيتش نيبوشا ـ بيدرو"
تولى تدريب الجونة، خلال 7 لقاءات محلية، سواء فى الدورى العام أو كأس مصر، فاز فى لقاء واحد بنيران صديقه أمام مصر المقاصه، وتعادل فى مباراة، وخسر 5 لقاءات.
وجه نادى الجونة الشكر للمدير الفنى البرتغالى بيدرو بارنى على الفترة التى قضاها مع الفريق بعد الاتفاق المشترك بين النادى والمدرب على الاكتفاء بالفترة السابقة من التعاقد، ويتولى رضا شحاتة القيادة الفنية للفريق حتى نهاية الموسم الحالى، وجاءت الإقالة بعد خسارة الجونة المباراة الأخيرة أمام فريق طلائع الجيش بنتيجة 4 / 1 فى المباراة التى جمعتهما مساء الجمعة الماضى على استاد جهاز الرياضة العسكرى، ضمن منافسات الجولة السادسة والعشرين لمسابقة الدورى الممتاز.
المقاصة "إيمانويل أيمونكي وميدو"
أقال مصر المقاصة جهازين فنيين بسبب سوء النتائج ليعيد تعيين إيهاب جلال مديراً فنياً للفريق بحثاً عن استعادات الإنجازات للفريق الفيومى.
أسوان "مجدى عبد العاطى"
كان مجدى عبد العاطى الضحية رقم 14 عندما استقال من تدريب أسوان خلال فترة التوقف الماضية، بسبب تأخر مستحقات اللاعبين وقبل مجلس إدارة أسوان استقالته وعين أحمد كشرى خلفاً له.
طنطا " أيمن المزين ـ محمد صلاح ـ أحمد سامى"
رحل أيمن المزين عن طنطا بعدما قاد أبناء السيد البدورى طول أحداث الدور الأول، إلا أن زيادة الأزمات بين لاعبى الفريق، مع تأخير المستحقات المادية وسوء النتائج دفعه للتقدم باستقالته، قبل أن يخلفه محمد صلاح الذى لم يستمر طويلاً واستقال لسوء نتائج طنطا وتم تعيين أحمد سامى بدلاً منه قبل أن يرحل عن أبناء السيد البدورى بعد مباراة واحدة ليتولى تدريب سموحة، وعاد أيمن المزين من جديد قبل أن يستقيل بعد الخسارة من أسوان برباعية نظيفة وتولى بدلاً منه رضا عبد العال.
نادى مصر "عبد الناصر محمد ـ خالد جلال"
رحل عبد الناصر محمد عن تدريب نادى مصر قبل توقف كورونا لتراجع نتائج الفريق، ليخلفه خالد جلال فى تدريب الفريق قبل أن يرحل هو الآخر مع تراجع النتائج وبالتحديد بعد الخسارة الأخيرة التى تلقاها نادى مصر من المقاصة بثلاثية نظيفة، ليستقر فى المركز قبل الأخير بالجدول برصيد 19 نقطة.
حرس الحدود "طارق العشرى ـ محمد حليم"
مع انتهاء الدور الأول رحل طارق العشرى عن الحدود لتولى تدريب النادى المصرى، قبل أن يخفق فى تجربته مع الفريق البورسعيدى مع عودة النشاط ليعود مجدداً إلى حرس الحدود منهياً ولاية محمد حليم التى بدأت فى الدور الثانى.

قد يهمك ايضا

كارتيرون تلقى 3 عروض ويقترب من تدريب التعاون السعودى

كارتيرون يفسخ تعاقده مع نادي الزمالك قبل بَدء تمرين اللاعبين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا