لايبزيغ ودورتموند يتلقيان صفعة قوية بالخروج من كأس ألمانيا

تلقى كل من لايبزيغ وبروسيا دورتموند؛ ثاني وثالث الدوري الألماني لكرة القدم، صفعة قاسية بالخروج من ثمن نهائي مسابقة الكأس بالخسارة أمام آينتراخت فرانكفورت وفيردر بريمن على التوالي، وبعد 3 أيام من خسارته صدارة الدوري، أقصي لايبزيغ من الكأس بخسارته على أرض آينتراخت فرانكفورت 1-3.

وافتتح آينتراخت فرانكفورت التسجيل من ركلة جزاء ترجمها هدفا البرتغالي آندري سيلفا في الدقيقة الـ17، وفي الشوط الثاني، قطع الصربي فيليب كوستيتش مسافة طويلة من منتصف الملعب مضيفاً الهدف الثاني لفرانكفورت حامل لقب 2018 في الدقيقة الـ51. ورغم تقليص لايبزيغ، وصيف بطل الموسم الماضي، الفارق عبر لاعب الوسط الإسباني الشاب داني أولمو، بتسديدة أرضية محكمة إلى يسار الحارس في الدقيقة الـ69، فإن كوستيتش سجل هدف التأكيد في الدقيقة الأخيرة بيسارية أيضاً إلى يسار الحارس.

وهذه المباراة الثانية توالياً وفي غضون 10 أيام التي يسقط فيها لايبزيغ على أرض فرانكفورت، بعد هزيمته في الدوري بهدفين دون رد؛ كان الأخير بينهما لكوستيتش أيضاً في الوقت بدل الضائع.

ويواجه لايبزيغ تحدياً هائلاً لاستعادة توازنه قبل صراع القمة الذي يخوضه مع بايرن ميونيخ، عندما يلتقي الفريقان معاً يوم الأحد المقبل على ملعب «أليانز أرينا» ضمن منافسات المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الألماني. ووصفت صحيفة «لايبزيغر فولكس تسايتونغ»، أمس، الوضع الذي يعيشه لايبزيغ بأنه «أزمة بناءة»، بينما ذكرت صحيفة «سودويتشه تسايتونغ» أن الفريق يخوض مواجهة الصراع على قمة الدوري وهو «يعاني بشدة».

وقبل أسابيع، كان لايبزيغ يحتل صدارة البوندسليغا بفارق 4 نقاط أمام أقرب منافسيه، لكنه تعرض لعدة كبوات؛ آخرها توديع الكأس الذي وصل لمباراته النهائية الموسم الماضي.

وقال جوليان ناغلسمان، المدير الفني للايبزيغ: «في الوقت الحالي، لا نؤدي في المباريات بالشكل الذي نتدرب عليه»، وألقى ناغلسمان باللوم على إخفاق الفريق في استغلال الفرص. وفي لقاء ثانٍ ورغم خسارة دورتموند بطل 2017 أمام مضيفه فيردر بريمن صاحب المركز السادس عشر في الدوري 2 – 3، فإن مهاجمه النرويجي آرلينغ هالاند أصبح أول لاعب في التاريخ يسجل 8 أهداف في أول 4 مباريات له مع فريق من الدرجة الأولى.

وتخلف دورتموند بهدفي الهولندي دايفي سيلكه في الدقيقة الـ16 من ركلة جزاء، وليوناردو بيتانكور (30)، لكن بعد حلول هالاند (19 عاما) بديلاً، سجل اللاعب القادم من ريد بول سالزبورغ النمساوي مقابل 20 مليون يورو، متابعاً كرة من على خط المرمى في الدقيقة الـ67. بيد أن بريمن استعاد فارق الهدفين عبر الكوسوفي ميلوت راشيكا في الدقيقة الـ70، قبل أن يقلص الأميركي الشاب جيوفاني رينا (17 عاماً)، الفارق مجدداً في الدقيقة الـ78. وأصبح رينا؛ بعمر 17 عاماً و82 يوماً، أصغر لاعب يسجل في مسابقة الكأس.

وأفلت شالكه من الخروج أمام هيرتا برلين وتخطاه بنتيجة 3 – 2 بعد وقت إضافي. وتقدم هيرتا بهدفي باسكال كوبكي في الدقيقة الـ12 والبولندي كريستوف بيونتيك (39)، ثم عادل شالكه متأخراً عبر دانيال كاليغيوري في الدقيقة الـ76 والمغربي أمين حاريث (82). وفي الوقت الإضافي الذي شهد طرد مدافع برلين جوردان توروناريغا، سجل البلجيكي بنيتو رامان هدف الفوز لشالكه في الدقيقة الـ115.

وقلب فورتونا دوسلدورف وصيف القاع في الدرجة الأولى تأخره 1 – 2 على أرض كايزرسلاوترن من الدرجة الثالثة، إلى فوز كبير 5 – 2. وسجل للفائز الغاني نانا امبوماه في الدقيقة الـ9، والهولندي روفين هينينغز في الدقيقتين الـ49 والـ78، وماتياس زيمرمان (65) والنمساوي كيفن شتوغر (83)، وللخاسر كريستيان كوهلويتر في الدقيقتين الـ10 والـ39.

قد يهمك ايضا
بروسيا دورتموند يهنئ أشرف حكيمي
بروسيا دورتموند يُقاتل للإبقاء على حكيمي ومنعه مِن العودة للريال

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا