موهبة أيندهوفن يقتنع بالدفاع عن قميص الأسود على حساب المنتخب البلجيكي

بات اللاعب المغربي إسماعيل الصيباري، مهاجم نادي أيندهوفن الهولندي لكرة القدم، قريبا من الانضمام إلى المنتخب الوطني المغربي، رغم الاتصالات التي تلقاها من ممثلي الاتحاد البلجيكي للدفاع عن قميص الأخير بحكم توفره على الجنسية البلجيكية.

وعلمت مصادر مطلعة، أن مراد يبقى، ممثل الإدارة التقنية الوطنية في هولندا، جالس اللاعب الشاب وأسرته خلال الفترة الأخيرة، وأقنعهم بالرغبة القوية للجامعة الملكية المغربية للاستفادة من خدمات اللاعب كما أن الأخير عبر عن رغبته في الدفاع عن قميص "الأسود" رغم الاتصالات المكثفة التي يتلقاها من ممثلي الاتحاد البلجيكي لتمثيل "الشياطين الحمر".

وحسب المصادر ذاتها، فإن الصيباري تجاوب مع اتصالات جامعة الكرة رغم المساعي البلجيكية، ومن المنتظر أن يتم استدعاؤه خلال الفترة المقبلة للمنتخب الوطني المغربي لأقل من 20 سنة.

وقدم الصيباري مستوى كبيرا خلال الموسم الكروي الحالي بقميص الفريق الأول لنادي أيندهوفن الذي انتقل له خلال فترة الانتقالات الأخيرة قادما من نادي جينك البلجيكي، بموجب عقد يمتد لثلاثة مواسم كروية.

وجاء تعاقد إدارة أيندهوفن مع اللاعب الصيباري لتقوية فريقه لأقل من 23 سنة وتعزيز خط الوسط (صانع ألعاب) بخدمات البالغ من العمر 19 عاما، غير أن اللاعب المغربي سرعان ما قدم أوراق اعتماده بقوة ليتم تصعيده إلى الفريق الأول.

وولد الصيباري من أبوين مغربيين، في إسبانيا وعاش في بلجيكا في السنوات الاثنا عشرة الأخيرة، وفي عام 2017 انتقل من أكاديمية الشباب في أندرلخت إلى جينك ومع هذا النادي لعب في دوري أبطال للشباب ضد ليفربول ونابولي وريد بول سالزبورغ.

قد يهمك أيضَا :

خليلوزيتش يطوي صفحة خلافه مع أمين حارث

المدرب البوسني يخص بعض اللاعبين بتصريحاته وينهي خلافه مع أمين حارث

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا