مُدرِّب ليفربول يكشف ذكريات احتفاله بعيد الميلاد مع أسرته ورأيه في 2020

وجّه الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول، رسالة احتفالية للجماهير لمناسبة عيد الميلاد، قائلًا فيها "الجميع كبار السن والشباب مهما كانت الفئة العمرية، الجميع يحب عيد الميلاد وأنا كذلك"، لافتًا إلى أن تقاليد عيد الميلاد في ألمانيا وإنجلترا مختلفة قليلًا، وأنه في ألمانيا يوجد لديهم المساء المقدس الذي هو الرابع والعشرون، وهذا هو الوقت الذي يحصلون فيه كأطفال على الهدايا. وروى يورغن كلوب، في لقاء مع تلفزيون ليفربول، تقاليد احتفال أسرته بعيد الميلاد، قائلًا: "في عائلي تقاليد عيد الميلاد أن نغني ونعزف على آلة موسيقية لذا أختي الكبيرة كانت تعزف على الأكورديون، بينما أختي الثانية تعزف على الفلوت، ولأنني كنت أصغر بكثير كنت العب على الاكسليفون ثم تعلمت فيما بعد على لوحة المفاتيح قليلًا، وبالتالي مستواي لا يزال متوقفا

عند أغاني عيد الميلاد، لكن هذا كان تقليد لدينا وفقط بعد أن نفعل ذلك حصلنا على الهدايا". وأضاف عن رأيه في عام 2020 "كان مميزا بأفضل طريقة ممكنة وبأسوأ طريقة ممكنة أيضًا، لقد بدأ العام بشكل جيد حقا، والأولاد في الفريق كانوا يقدمون أداء مذهلًا ثم جاء كورونا والذي أوقف كل شيء تقريبًا، كلنا مررنا وتأثرنا بذلك وتمكنا من لعب الكرة مرة أخرى وكان ذلك رائعًا بشكل واضح، وتوجنا بالدوري وهي لحظة من أهم لحظات حياتي والآن ما زلنا منتصف الجائحة". وتابع "علينا التأكد من أننا جميعا نجتاز هذا بطريقة ما، وهكذا يجب أن تكون الحياة نجمع الذكريات وعندما نتقدم في السن ننظر إلى الوراء ونأمل أن تظل الابتسامة على وجههنا، والآن بالنظر إلى الوضع الحالي نقول لقد كانت حياتنا السابقة أعظم حياة على الإطلاق، حتى إذا كان العام صعبًا للغاية أتمنى أن نستمتع ببداية العام الجديد بقدر ما نستطيع".

قد يهمك ايضا

مُدرّب ليفربول يورغن كلوب يوضح حقيقة خلافه مع محمد صلاح

كلوب يُتوّج بجائزة أفضل مدرب في العالم وليفربول أفضل فريق من "بي بي سي"

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا